الدوري المصري

هيثم مصطفى يتسبب في إحراج لبي إن سبورتس مع الجمهور المصري

وضع المحلل الرياضي السوداني هيثم مصطفى مسؤولي قنوات بي ان سبورتس القطرية في موقف محرج أمام الجمهور المصري، بسبب تصريحاته المثيرة للجدل ضد منتخب مصر والنادي الأهلي خلال الاستوديوهات التحليلية المختلفة.

وواصلت بي إن سبورتس الاعتماد على المحلل السوداني إلى ما بعد نهائيات كأس أمم أفريقيا 2021 التي أقيمت في الكاميرون بين شهري يناير وفبراير رغم تعمده استفزاز الجمهور المصري والنادي الأهلي.

إدارة قنوات بي ان سبورتس قررت الابقاء على هيثم مصطفى باشراكه في ستوديوهات دوري أبطال أفريقيا بين عامي 2021 و2024، رغم الاداء المتواضع الذي قدمه في ستوديوهات كأس أمم أفريقيا 2021، وظهور عيوب كبيرة في أسلوبه التحليلي، فضلاً عن تعصبه المبالغ فيه للسودان.

ما مشكلة هيثم مصطفى؟

يعيب على هيثم مصطفى الاسهاب والمط في نقاط بديهية خلال ظهوره في الاستوديوهات المختلفة، ما يؤثر بالسلب على حيوية ونشاط الاستوديو.

أكثر من مرة يهدر هيثم مصطفى الوقت ويستهلك مساحة كبيرة في محاولة إيصال أفكاره غير الواضحة من الأساس، سواء لمقدمي الاستوديوهات التحليلية في بي ان سبورتس أو لمتابعي القناة.

المحلل الرياضي السوداني هيثم مصطفى

والأمور صل إلى درجة أن الجمهور السوداني المهتمة بكرة القدم يعاني من أجل فهم ما يقصده من تحليلات فنية، وفوق كل ما ذكر لديه مشكلة غير مفهومة مع مصر.

مشاكل هيثم مصطفى الملقب كلاعب بـ “البرنس” ظهرت خلال تواجده في بي إن سبورتس عند مقاطعة زملائه في الاستوديو وتحدثه بتعصب كبير لصالح السودان، الأمر الذي جعله أكثر محلل رياضي تعرضًا للمقاطعة من جانب مقدمي الاستوديوهات التحليلية.

وزادت الأمور سوءًا بطمس هيثم مصطفى للحقائق بل ومحاولة تغييرها بمعلومات خاطئة، فلم يعترف خلال ستوديو دوري أبطال أفريقيا ذات مرة بحقيقة خروج جمهور الهلال عن النص في مباراة الهلال والاهلي بموسم 2021/2020 ومحاولة النادي الأزرق الاعتداء على اللاعبين المصريين والحكم المغربي رضوان جيد بعد انتهاء اللقاء بالتعادل الإيجابي 1/1.

وذهب هيثم مصطفى لأبعد من ذلك بمطالبته بحضور أكبر كم ممكن من الجمهور في مباراة موسم 2022/2021، دون مراعاة لأمن وسلامة اللاعبين، وتعبيره عن دهشته من منع الجمهور بقرار رسمي من الكاف!.

وتأكد الجميع من أن هيثم مصطفى غير ملم بالأوضاع الأمنية وكان يتحدث بتعصب غير عادي، عندما وقعت حرب بين الجيش السوداني في عام 2023 أدت إلى نزوح مليون مواطن سوداني إلى محافظات ومدن مصر خاصةً أسوان والاقصر والقاهرة.

تعصب هيثم مصطفى

حرص هيثم مصطفى على استفزاز الجمهور المصري في مباراة الاهلي والهلال في الجولة الثانية من دور مجموعات دوري ابطال افريقيا بموسم 2022/2021، عندما قال لمقدم الاستوديو التحليلي هشام الخلصي قبل المباراة “إن الكاف ساعد الاهلي بمنع الجمهور من الحضور في ملعب الجوهرة”.

وواصل استفزاز الجمهور بقوله بعد المباراة “إن الاهلي لم يكن يستحق النقطة» رغم أن الهلال لم يشن أي فرصة حقيقية على مرمى الحارس «علي لطفي»، وكادت تتلقى شباك حارسه «علي أبو عشرين» لهدف قاتل في الدقيقة 92 لولا تصدي القائم الأيسر لتسديدة مركزة من البديل «محمد مجدي أفشة”.

وتسبب تعصب هيثم مصطفى “الواضح جدًا” في نفور الجمهور المصري من استكمال متابعة الاستوديو التحليلي للمباراة، فضلاً عن الاداء البطيء والممل للمحلل السوداني والذي لم يتحسن منذ ظهوره الأول على القناة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يظهر فيها هيثم مصطفى تعصبه تجاه مصر، فخلال مباراة الدور ربع النهائي من كأس أمم أفريقيا بين مصر والمغرب عام 2022، وقع في خطأ فادح بتجاهل توجيه المباركة إلى مصر بعد تأهلها أو التحدث عن المستوى الرائع الذي قدمه الفريق بقيادة محمد صلاح.

وكان الجميع ينتظر مباركة هيثم مصطفى لأنه متهم دائماً بالتعصب ضد مصر، كما أن الاعلامي التونسي «هشام الخلصي» بدأ حديثه بعد انتهاء مباراة مصر والمغرب آنذاك بتوجيه المباركة لمصر بعد الفوز 1/2 وترشحها إلى الدور نصف النهائي لمواجهة الكاميرون، قبل أن يمنح «هيثم مصطفى» الكلمة للتعليق على أداء مصر، لكنه بكل برودة دم تجاهل الحديث عن المباراة، ونظر إلى ورقة التي أمامه للتحدث عن تشكيلتي السنغال وغينيا الاستوائية في المباراة الأخيرة بربع النهائي بدلاً من السير على خطى هشام الخلصي الذي سَهل عليه المأمورية.

تأثير رأي الجمهور المصري

يعد رأي الجمهور المصري هو الأهم في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالنسبة لمجموعة قنوات بي إن سبورتس سواء من ناحية الاشتراكات أو نسب المشاهدة، بسبب التعداد السكاني الكبير مقارنة بباقي دول المنطقة.

ويأتي هذا الاهتمام نظرًا لقدرة المنتخب المصري على المنافسة بصفة مستمرة في المسابقات الكبرى، وترشح بطل القرن الأفريقي «الأهلي» إلى نهائيات دوري أبطال أفريقيا 6 مرات في الفترة من 2017 إلى 2024، وهو ما لم يستطع أي ناد عربي أو أفريقي تحقيقه.

وبتراجع نسب مشاهدة الاستوديو التحليلي لقنوات بي إن سبورتس – بحسب مصدر خاص بميركاتو داي – قد يكلف هيثم مصطفى تواجده في ستوديوهات مباريات الاهلي بدوري ابطال افريقيا مستقبلاً.

ودائمًا ما تلبي قنوات بي ان سبورتس رغبات الجمهور المصري عمومًا والاهلي خصوصًا، ولعل أبرز قضية تلك التي تخص المعلق الرياضي «أحمد الطيب» الذي تم ابعاده عن تعليق مباريات منتخب مصر والاهلي في المسابقات القارية، بعد تهديد الجمهور بمقاطعة بي ان سبورتس.

اقرأ أيضاً: والدتي كانت خادمة.. أشرف حكيمي “نجومية من رحم المُعاناة”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى